بين الكرامة والمهانة خيط رفيع اسمه عزة


بين
الكرامة والمهانة
خيط رفيع اسمه عزة النفس
الحب جميل ولكن الكرامة اجمل بكثير في هذا الزمن الاهتمام الزائد بالآخرين بفقدك كرامتك ….لا يموت أحد بدون الحب ولكنه سيعيش كل الميت إذا فقد كرامته ….أن عزة النفس تجعل الإنسان يبعد عن كل ما يقلل من قيمته فعزيز النفس يحفظ نفسه بعيد عن المذلة والإهانة ولا يقبل أن يذل و يخضع ابدا لأي حد حتى ولو كانت روحه فيه….أن كتر التنازلات تجرح الكرامة وعزة النفس انك تعلو على كل المشاعر فلا احد يستحق أن تذل نفسك من اجله فلينتهي الحب من أجل الكرامة من لا يهتم لامرك لا تهتم لأمره لأن التقدير يرفع من كرامة الشخص ومن يحبك حقا يحافظ على كرامتك قبل حبك فلا تحاول الوصول لشخص لا يحاول الوصول إليك لأنك إذا خسرت التقدير خسرت كرامتك وهنا الانسحاب يحفظ الكرامة وعزة النفس هي احترامك لنفسك وتحافظ على قيمتك وتكون بعيد عن المواقف التي تعرضك للإهانة والمذلة وعزة النفس ليس لها علاقة بغني وفقير لأن عزيز النفس هو شخص يحترم نفسه ويحفظها من المذلة والمهانة وكثر التنازلات تقلل من قيمتك واحترامك لنفسك فالبعد افضل بكثير ومن قرب بلا تقدير …….نادرة عزة النفس


اترك تعليقاً